أهلاً بك, ضيف! التسجيل RSS

تقنيات التعليم عن بعد

الخميس, 2017-09-21


المقدمة


يسير العالم هذه الايام بخطوات متسارعة نحو تكنولوجيا المعلومات والاتصالات حتى عرف بأنه عصر المعلوماتية وبسبب ذلك أصبح من الصعب الاعتماد على الطرائق التقليدية فى التعليم العالى لعدم قدراتها على استيعاب الكم الهائل من المعلومات وسرعة تطورها ، بالاضافة الى التضخيم السكانى الذى يجعل الجامعات غير قادرة على استيعاب الكم الهائل من الطلاب فى مقاعدها .

 

بالإضافة إلى ذلك فإن قطاعات كبيرة من الناس تريد استكمال تعليمها لكن ظروفها الاجتماعية والمادية لا تسمح لها بالانتظام في الدراسات المنتظمة بالجامعات والمعاهد العليا . أمام تلك التحديات ومع التطورات التكنولوجية الحديثة ظهرت محاولات عدة في أنحاء كثيرة من العالم في إيجاد نمط جديد من التعليم يعرف بمصطلح التعليم عن بعد وظهرت مسميات عديدة وجديدة مثل الجامعة المفتوحة والتعليم المستمر والتعليم بالمراسلة وغيرها ، وهي تأخذ أشكالاً من التعليم غير التقليدي الذي يعتمد بدرجة كبيرة على التكنولوجيا الحديثة . إن التعليم عن بعد يستخدم الكلمة المطبوعة ووسائل الاتصال الحديثة كمحطات التلفزيون والأقمار الصناعية لتقديم المادة العلمية لمسافات بعيدة ولا يحتاج إلى معلم يديرها أو فصول دراسية تقليدية .

 

فالتغيرات السريعة و المتلاحقة في مختلف الميادين التعليمية و التكنولوجية هي من مميزات هذا العصر . والإهتمام بمهنة التعليم يعد من أهم الخطوات لإصلاح التعليم و لقد فتحت تكنولوجيا المعلومات الرقمية مورداً جديداً للتعليم و التعلم . فلقد أصبح التعلم عن طريق الإنترنت  يحل محل الفصول التقليدية  و يغير من طرائق تدريسنا، و به سيتمكن الطلاب من تعلم ما يريدون و حينما يريدون ، و بالقدر الذي يريدون ، و الأكثر أهمية ،أنهم سيتمكنون من تقييم ما تعلموه.